بكى المسلمون عندما خسروا الأندلس .... والان يبكى أحفادهم اذا خسرت برشلونةومدريد !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بكى المسلمون عندما خسروا الأندلس .... والان يبكى أحفادهم اذا خسرت برشلونةومدريد !!

مُساهمة من طرف hayet .dz في الأربعاء يوليو 04, 2012 5:19 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بكى المسلمون عندما خسروا الأندلس .... والان يبكى أحفادهم اذا خسرت برشلونة ومدريد !!


. جملة صغيرة ولها معاني كبيرة وكثيرة............والله ذل وهوان نحن فيه ........لم نستطع ان نفهم شيء سوى اننا نسمع بماض لنا لدرجة قوته لم نصدق اننا كنا هكذا في زمان الحضارة الاسلامية ...............والله المستعان

avatar
hayet .dz

الجنس الجنس : انثى
الْمَشِارَكِات الْمَشِارَكِات : 3
نقاط نقاط : 9
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
الإنتساب : 03/07/2012
العمر العمر : 21

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بكى المسلمون عندما خسروا الأندلس .... والان يبكى أحفادهم اذا خسرت برشلونةومدريد !!

مُساهمة من طرف elhabib89 في الأربعاء يوليو 04, 2012 6:37 pm

شكرا لك على الموضوع


وجزاك الله خيرا

في انتظار جديدك
avatar
elhabib89

الجنس الجنس : ذكر
الْمَشِارَكِات الْمَشِارَكِات : 155
نقاط نقاط : 198
السٌّمعَة السٌّمعَة : 1
الإنتساب : 03/07/2012
العمر العمر : 62

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بكى المسلمون عندما خسروا الأندلس .... والان يبكى أحفادهم اذا خسرت برشلونةومدريد !!

مُساهمة من طرف Oussama في الأربعاء ديسمبر 12, 2012 4:17 pm

avatar
Oussama

الجنس الجنس : ذكر
الْمَشِارَكِات الْمَشِارَكِات : 244
نقاط نقاط : 589
السٌّمعَة السٌّمعَة : 3
الإنتساب : 11/07/2012
العمر العمر : 20

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بكى المسلمون عندما خسروا الأندلس .... والان يبكى أحفادهم اذا خسرت برشلونةومدريد !!

مُساهمة من طرف nanou_43 في الأربعاء ديسمبر 26, 2012 5:14 am

شكرا لك على الموضوع


وجزاك الله خيرا

avatar
nanou_43

الجنس الجنس : انثى
الْمَشِارَكِات الْمَشِارَكِات : 47
نقاط نقاط : 61
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
الإنتساب : 14/09/2012
العمر العمر : 21

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى